صور محمد رمضان مع فتاةٍ إسرائيليّة تُثير الجدل... والأخيرة تردّ!

21 : 19

خرجت الفتاة الإسرائيلية مايا زخاريا التي تصدّر اسمها حديث رواد "مواقع التواصل الاجتماعي" العرب خلال الساعات القليلة الماضية، بعد ظهورها في صور مع الفنان محمد رمضان، لتُبرّئ الأخير من الاتهامات التي وجهت إليه بـ"التطبيع"، مؤكدة أنه لم يكن يعرف جنسيّتها.


وأوضحت زخاريا في مقابلة مع التلفزيون الإسرائيلي، تفاصيل الصور التي التقطت لها وهي ترتدي ملابس البحر برفقة رمضان. وقالت، مُدافِعةً عنه، بعد الهجوم الذي تعرض له، إن "الكثير من الأشخاص على الشاطئ طلبوا أن يلتقطوا الصور مع محمد رمضان وأنا من بين هؤلاء لأنني أحبه".


وأكدت أن رمضان لم يدرك أنها إسرائيلية قائلة "لم يسألنا عن ذلك، وكان يستمتع مع الناس"، مضيفة، "كان لطيفاً مع الجميع ولم يرفض أي طلب".

يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.