هاميلتون يختتم الموسم بفوزٍ جديد

11 : 51

هاميلتون يحتفل بعد تتويجه (أ ف ب)

أحرز بطل العالم لويس هاميلتون سائق مرسيدس المركز الاول في جائزة أبو ظبي الكبرى، المرحلة الختامية من بطولة العالم للفورمولا واحد على حلبة مرسى ياس. هذا الفوز الـ11 هذا الموسم لهاميلتون الذي كان فاز بلقبه العالمي السادس في وقت سابق، والـ84 في مسيرته في سباقه الـ250، بعدما أحكم قبضته على السباق منذ البداية حتى النهاية، متقدماً على سائقي ريد بول الهولندي ماكس فيرشتابن، وفيراري شارل لوكلير من إمارة موناكو.

وأثنى مرسيدس على اداء سائقه بلسان مهندس الحلبة الخاص بهاميلتون، بيتر بونينغتون مخاطباً إياه بالقول: "قيادة رائعة، جديرة ببطل للعالم. بدا وكأنك لم تستخدم دواسة الوقود أو حتى تعرق"، فما كان من بطل العالم إلا أن ردّ التحية قائلاً: "يمكنني أن أؤكد لك، أني أتصبب عرقاً".

وختم هاميلتون الموسم بأفضل طريقة ممكنة بعدما أضاف إلى النقاط الـ25 التي تمنح للفائز، نقطة اسرع لفة خلال السباق، واقترب أكثر من الرقم القياسي لأكبر عدد من الانتصارات المسجل باسم اسطورة رياضة الفئة الاولى الالماني مايكل شوماخر (91).

ورفع سائق مرسيدس رصيده في صدارة ترتيب السائقين إلى 413 نقطة، متقدماً بفارق 87 نقطة عن زميله الفنلندي فالتيري بوتاس الذي حل رابعاً بعدما انطلق من المركز الاخير على رغم تسجيله ثاني اسرع توقيت خلال التجارب التأهيلية اثر تبديل محرك سيارته، فيما ضمن فيرشتابن المركز الثالث برصيد 278 نقطة. ولدى الصانعين رفع فريق "الاسهم الفضية" رصيده في الصدارة إلى 739 نقطة، أمام فيراري (504) وريد بول (417).

وخلف رباعي المقدمة أكمل كل من سائق فيراري الثاني الالماني سيباستيان فيتيل، ألكسندر ألبون (ريد بول)، المكسيكي سيرجيو بيريز (رايسينغ بوينت)، البريطاني لاندو نوريس (ماكلارن)، الروسي دانييل كفيات (تورو روسو) وسائق ماكلارن الاسباني كارلوس ساينز المراكز العشرة الأولى. 


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.