ماغواير يُندّد بـ"الهفوات الدفاعية" ليونايتد

11 : 54

أعرب المدافع هاري ماغواير عن امتعاضه من الهفوات الدفاعية التي باتت تكلف فريقه مانشستر يونايتد النقاط، بعد أن فرّط بالتقدم للمباراة الثانية على التوالي في الدوري الانكليزي الممتاز بعد تعادله مع ضيفه أستون فيلا في المرحلة 14 الاحد الماضي.

تقدّم يونايتد على ملعبه "أولد ترافورد" بنتيجة 2-1 أمام فيلا عبر السويدي فيكتور ليندلوف في الدقيقة 64، قبل أن يدرك تيرون مينغز التعادل بعد دقيقتين ويخرج كل منهما بنقطة يتيمة.

وأبقى هذا التعادل يونايتد في المركز التاسع في الدوري برصيد 18 نقطة من 14 مباراة، وهو السجل الاسوأ له في مثل هذه المرحلة منذ موسم 1988-1989.

وتلقّت شباك مانشستر هدفاً متأخراً في المرحلة السابقة خلال التعادل 3-3 أمام شيفيلد، بعد أن عاد يونايتد من تأخر صفر-2 ليتقدم 3-2.

وقال ماغواير الذي بات أغلى مدافع في العالم بعد انتقاله هذا الموسم من ليستر سيتي في صفقة قدرت بـ80 مليون جنيه استرليني، الى قناة يونايتد الرسمية: "بصفتي مدافع على التحديد، إنه أمر محبط. لم يُهدد مرمانا في الكثير من المناسبات ولم نتلقَ الكثير من الاهداف قبل آخر مباراتين ومن ثم تلقينا خمسة أهداف".

ويخوض يونايتد غداً مباراة صعبة على ملعبه بمواجهة توتنهام هوتسبر، الذي يشرف عليه حالياً البرتغالي جوزيه مورينيو، المدرّب السابق لمانشستر يونايتد، والذي سيعود الى "أولد ترافورد" للمرة الاولى منذ إقالته من تدريب يونايتد منذ قرابة العام.

واعتبر ماغواير أن خوض مباراة مهمة بعد أيام قليلة على تعادل مخيب قد يشكل منعطفاً، معتبراً أنه "أمر مثالي. عندما لا تفوز بأي مباراة، ترغب في أن تخوض لقاءً آخر في أقرب وقت ممكن لإعادة الامور الى نصابها"، مؤكداً أنه " ما من طريقة أفضل من مواجهة توتنهام في أولد ترافورد".


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.