ياسين: اللامركزية البيئية الموسعة ليست "بعبعاً" بل هي المنطق

13 : 32

شدّد وزير البيئة في حكومة تصريف الأعمال ناصر ياسين على ثلاثة أمور اساسية هي سيادة القانون واللامركزية البيئية الموسعة والتشاركية في القرارات.


وقال في خلال ندوة: "ليست لدينا مشكلة في النصوص التشريعية بل الجوهر هو تطبيق القانون"، وأعطى مثلاً عن قضم الكسارات الجبال، مقدّراً "المستحقات للخزينة من هذا القطاع المخالف بـ 7 مليارات دولار".


وأضاف: "العدلية ليست بخير ونحن بحاجة إلى قضاء يعمل والى نيابة عامة بيئية متفرّغة"، معتبراً "أن اللامركزية البيئية الموسعة ليست "بعبعاً" بل هي المنطق، من إدارة الغابة محلياً وجمع النفايات وفرزها ومعالجتها محلياً إلى ادارة المؤسسات المصنفة محلياً والكشف عن المواقع المتضررة محلياً، على أن يتم رفدها بقدراتنا في الوزارة". ولفت أخيراً إلى "أهمية التشاركية في القرارات وعرض القضايا على الناس بشكل شفاف".

يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.