واشنطن تعرض عشرة ملايين دولار لمن يقدّم معلومات عن قادة حركة الشباب الصومالية

19 : 41

أعلنت واشنطن الإثنين زيادة مكافأتها المالية لمن يقدّم معلومات عن قادة حركة الشباب الصومالية إلى عشرة ملايين دولار لكل قيادي، وذلك بعد سلسلة هجمات دامية شنّها التنظيم الجهادي.


ولفتت وزارة الخارجية الأميركية إلى أنها المرة الأولى التي تعرض فيها مكافأة مالية تصل إلى عشرة ملايين دولار مقابل الحصول على معلومات "تفضي إلى عرقلة الآليات المالية" للحركة المرتبطة بتنظيم القاعدة.



وصعّد مقاتلو حركة الشباب هجماتهم في العاصمة الصومالية مقديشو وفي أنحاء أخرى من البلاد في مواجهة هجوم واسع النطاق ضد تنظيمهم تشنّه قوات الحكومة الجديدة للرئيس حسن شيخ محمود.



وأعلنت الولايات المتحدة رصد مكافأة مالية قدرها عشرة ملايين دولار لمن يقدّم معلومات تفضي إلى تحديد هويات "أمير" الحركة أحمد عمر ديري المعروف بـ"أبو عبيدة"، ونائبه مهد كاراتيه وجهاد مصطفى. والأخير مواطن أميركي قالت الوزارة إنه يضطلع بأدوار عدة في الحركة.

يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.