روي أبو زيد

تهديد علني لعائلة فادي الهاشم بالقتل

عجرم وزوجها يقرّران مقاضاة من يتعرّض لهما

14 كانون الثاني 2020

10 : 04

أشار غابي جرمانوس محامي الدكتور فادي الهاشم الى أنّ الفنانة نانسي عجرم وزوجها "قرّرا مقاضاة كل من يبث الشائعات والتحليلات الخاصة بوقائع القضية".

وقال جرمانوس: "سنقاضي كل من ينشر قصصاً كاذبة، خصوصاً بعد الأقاويل والاتهامات المفبركة والاهانات التي طالتها هي وزوجها خلال الأسبوع الماضي"، نافياً كل الأخبار التي ترددت في الفترة الماضية ومنها تحويل نانسي إلى الطب الشرعي للكشف عن إصابتها.

وانتشر على صفحات مواقع التواصل الاجتماعي فيديو يحمل عنوان: "تهديد صريح من داعشي سوري يهدد نانسي عجرم وعائلتها بالقتل".

ويظهر فيه رجل مكشوف الوجه يهدد بكل وضوح عجرم وعائلتها بالقتل. وأضاف أنّ "عجرم وزوجها قتلا شخصاً من قرية سورية والعائلة التي ينتمي إليها تؤمن بـ"الثأر" ولن تتنازل عن حقها"، مشدّداً على أنه "يجب الانتقام من فادي الهاشم سواء بقتل زوجته أو إحدى بناته".

وتسبب الفيديو بصدمة لرواد مواقع التواصل الاجتماعي، إذ اعتبر متابعو "السوشيل ميديا" أنّ "ردة الفعل سببها التضخيم الإعلامي والتحليلات، والمنشورات على مواقع التواصل، وتحويل الموضوع إلى قضية عنصرية".



ويشهد "تويتر" أخيراً حملة تضامن واسعة النطاق مع الفنانة اللبنانية الّتي أعادت بدورها نشر كلّ التعليقات المؤيدة لها ولزوجها.

من جهته، أبدى المخرج اللبناني جو بو عيد موقفه من قضية عجرم، فكتب رسالة مطوّلة عبر حسابه على "إنستغرام" بعدما نشر الصورة المرفقة التي جمعته بعجرم في كواليس تصوير "كليب" "ما تيجي هنا".

وقال بوعيد: "لو ما شاغل معا وفايت عبيتا وبتربطني فيا معرفة شخصية، ما كنت اليوم عم نزّل هل بوست او اكتب يلي رح اكتبو... بكفّي!! بكفّي تعريض كرامات الناس للسوء، بكفّي نشر الكراهية واستغلال السوشيل ميديا لتفريغ الاحقاد والعقد والنقص! كل يوم اشاعة اسوأ من يلي قبلا! ولك كيف الكن عين او ضميركن بطاوعكن؟؟ ليش كل واحد منّا بدو ينصّب حالو قاضي ومحامي؟ ليش جنسيّة السارق بدا تحوّل عمليّة سرقة لقضيّة وطنية؟؟؟".وتابع: "مع انو بحياتي ما بحكي عن شخصية فنان اشتغلت معو او تعرفت عليه، بس هل مرّة رح احكي... رح قول قديش نانسي بتبعد عن الشرّ وبتغنيلو، رح قول قديش مسالمة وبتهتل همّ تدخّل حالها بالقضايا الحساسة لدرجة انو كنا نختلف انا وياها بالرأي بهل موضوع... رح قول قديش هيي بتخاف ربّا ومؤمنة بصمت... قديش بتخاف على افراد عيلتا لدرجة الوسوسة وكيف ما بتكون مركزا معي بحكينا عن الشغل اذا سمعت سعلة ايلّا او حسّت انو ميلا ضربت اجرا بطرف التخت هيي وعم تلعب...".وأضاف بو عيد: "نانسي هيِّ يمكن من الاشخاص الوحيدين يلي بيبعتو مسّاج قبل ما يتصلو ليشوفو اذا انت مشغول او لا، وبتسألك عل تلفون اذا عم تزعجك... وهيي مين؟ نانسي عجرم! ايه نانسي عجرم يلّي هو مش اسم عادي او فنان ولد من عبث!".



وأكمل رسالته قائلاً: "اذا عم قول يلي قلتو مش يعني ناسي انو في شخص توفّى وعيلتو خسرتو... الله يرحم ويغفر لكل انسان شو ما كانت خطيتو... ومن قلب قلبي بقول الله يهوّنا على اهل الفقيد... واكتر من هيك بقول لشعب سوريا قبل ما قول لشعب لبنان، بقلّن انتو اهمّ واكبر من انو تتحول قضية سرقة واستفزاز وترهيب وحتى قتل لقضية تطرّف وعنصرية... اذا عرفت انو لبناني عامل عملية تهويل وسطو ولو بالمريخ ما حدافع عنوّ.... بتفهّم خوف بعض الجهات السورية على انو يكون في حقايق مخباية، بس هيدا مش يعني فعلاً في حقايق مخبّاية... التحقيق عم ياخد مجراه وما بصحّ الّا الصحيح... بس من هلق لوقتا، بقول احترموا الناس واعراضا... وقفوا الصيد بالماء العكر... واعترفوا انو في حرمة بيت مسالم انتهكت... بس مش اكتر من هيك... ما عم قلّكن ترفعوا علم تدافعوا عن نانسي بس عل قليلة وقّفوا تراشقوا الناس وتتهموهن اتهامات باطلة. العالم ما بقا يحمل هل كمّ من الكراهية.... كل واحد يحطّا ع حالو... ويخاف الله...".أما عجرم فردّت على رسالة بو عيد بتعليق اختصرته بقلب، تعبيراً منها عن محبتها وشكرها لهذه الرسالة ولرأي بو عيد.


وانتشر أمس مقطع فيديو جديد على مواقع التواصل الإجتماعي يظهر السارق وهو على مدخل الفيلا، كاشفاً عن وجهه ومحاولاً استكشاف المكان قبل أن يدخل البيت.


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.