30838

الإصابات

315

الوفيات

12878

المتعافون

غيلغيوس-الكسندر يتفوّق على شاكيل أونيل

فوز كبير للايكرز على كليفلاند وجيمس ثامن ممرّر في التاريخ

12 : 08

لم يرحم ليبرون جيمس زملاءه السابقين في كليفلاند كافالييرز وقاد فريقه لوس انجليس لايكرز الى فوزه التاسع على التوالي، وكان بنتيجة كبيرة 128-99، في الدوري الاميركي للمحترفين في كرة السلّة.

في ظل غياب النجم الآخر أنطوني ديفيس المصاب في قاعدة العمود الفقري، وراجون روندو المصاب بأصبع يده، تفوّق نجم لايكرز جيمس بسهولة وبفارق 29 نقطة على فريقه السابق.

ولحق كافالييرز بايقاع مضيفه في الربعين الاول (27-21)، والثاني (21-26)، بيد ان ليبرون اخذ الامور على عاتقه في نهاية الثالث ومطلع الرابع حيث سجل 14 من نقاطه الـ31 إلى 8 تمريرات حاسمة.

وتخطى "الملك" جيمس الذي أحرز لقب الدوري مع كليفلاند في 2016، اللاعب ايزياه توماس في المركز الثامن على لائحة الممررين التاريخيين، وساعده في مهمته البديل العملاق دوايت هاورد صاحب 21 نقطة و15 متابعة و6 كرات ساحقة "دانك".

وقال جيمس الذي بات في رصيده 9067 تمريرة حاسمة: "يشرفني أن يرتبط اسمي في اي لحظة مع العظماء".

ورفع جيمس، الذي غاب عن المباراة الاخيرة للايكرز بسبب المرض، رصيده الى انتصارين ضد كافالييرز منذ انتقاله الى الفريق الاصفر في 2018.

واضاف جيمس الذي سجل فريقه 81 نقطة في الشوط الثاني بعد تخلفه بنقطة في نهاية الأول: "دفاعياً نجحنا بايقافهم وكان ايقاعنا أسرع. حتى بعد تسجيلهم انطلقنا بالكرة ولعبنا بسرعة كبيرة. هذا يسمح لنا باللعب بشكل متوازن".

في المقابل، كان كيفن لوف الافضل لدى الخاسر مع 21 نقطة و11 متابعة، واضاف لاعب الارتكاز تريستان طومسون 17 نقطة و10 متابعات.

وعزز لايكرز صدارته للمنطقة الغربية مع 33 فوزاً و7 خسارات، بفارق 6 انتصارات عن دنفر ناغتس ويوتا جاز، فيما يقبع كليفلاند بفارق مركزين عن ذيل ترتيب المنطقة الشرقية (12-28).

وفي صدارة الترتيب العام للدوري، يتخلف لايكرز بفارق فوزين عن ميلووكي باكس (35-6).

واحتفظ بوسطن سلتيكس بوصافته للمنطقة الشرقية، بفوزه على مضيفه شيكاغو بولز 113-101. وتحقق فوز سلتيكس بفضل لعبه الجماعي فسجل ستة لاعبين 10 نقاط أو أكثر تقدمهم جايسون تاتوم مع 21 نقطة.

وسيطر سلتيكس على المباراة منذ بدايتها، ووصل تقدمه في بعض فتراتها الى 18 نقطة.

وعلى غرار ما قام به قبل اسبوعين، تفوّق انديانا بايسرز على فيلادلفيا سفنتي سيكسرز 101-95، ملحقاً به الخسارة السادسة على التوالي خارج ملعبه.

وهذه سلسلة سيئة لفيلادلفيا الذي تراجع الى المركز السادس في المنطقة الشرقية لمصلحة انديانا، في ظل غياب نجمه الكاميروني جويل امبيد المصاب، والذي يفتقده فريقه منذ ثلاث مباريات.

وكان فيلادلفيا الذي برز في صفوفه الاسترالي بن سيمونز (24 نقطة و14 متابعة)، وجوش ريتشاردسون (23 نقطة)، قد تقدم بفارق 11 نقطة في الربع الثالث، لكن انديانا قلب تأخره بفضل مالكولم بروغدون (21 نقطة و9 تمريرات حاسمة و7 متابعات) الذي خاض 8 دقائق فقط منذ 22 كانون الاول الماضي بسبب المرض، وتي جاي وارن الذي سجل 21 نقطة، بينها مرتدة خاطفة قبل 29 ثانية على اثر ثلاثية خاطئة من توبياس هاريس صاحب 15 نقطة و11 متابعة لفيلادلفيا.

وضرب الكندي الشاب شاي غيلغيوس-الكسندر بقوة عندما حقق الـ"تريبل دابل" الاول في مسيرته وقاد اوكلاهوما سيتي ثاندر الى الفوز على مضيفه مينيسوتا تيمبروولفز 117-104.

وبعمر 21 عاماً و185 يوماً، اصبح غيلغيوس-الكسندر اصغر لاعب في تاريخ الدوري يحقق "تريبل دابل" تتضمن على الاقل 20 متابعة، اذ بلغ رصيده 20 نقطة و20 متابعة و10 تمريرات حاسمة، متفوقاً على رقم العملاق السابق شاكيل أونيل (21 عاماً و250 يوماً).

وفي موسمه الثاني في الدوري بعد قدومه من لوس انجليس كليبرز، يقدم اللاعب الصاعد بقوة مستويات لافتة مع اوكلاهوما، ويساهم بشكل كبير في حلوله سابعاً ضمن منطقته الغربية.

وانضم الى موزع اوكلاهوما سيتي السابق راسل وستبروك، الجناح الوحيد في آخر 30 موسماً يحقق "تريبل دابل" مع 20 متابعة. وكان الايطالي دانيلو غاليناري افضل مسجل لدى الفائز مع 30 نقطة من بينها 3 ثلاثيات. 


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.