إجهاض بريتني سبيرز في The Woman In Me

02 : 00

كشفت المغنية الأميركية بريتني سبيرز (41 عاماً) في مذكّراتها التي نشرت مجلة «بيبول» مقتطفات منها، أنها لجأت إلى الإجهاض خلال علاقتها مع نجم البوب جاستن تيمبرليك بين عامَي 1999 و2002. ومن المقرّر أن يصدر كتاب The Woman In Me في الولايات المتحدة بتاريخ 24 الجاري. وكتبت سبيرز متحدثةً عن إجهاضها: «لو كان القرار بيدي، لما أقدمت على ذلك أبداً، لكنّ جاستن كان متأكداً من أنه لا يريد أن يكون أباً». وأضافت: «هذا القرار كان من أصعب ما اختبرته في حياتي».

كذلك، أشارت المغنية إلى أنها التقت تيمبرليك عندما كانا طفلَين يؤدّيان دورَين في برنامج The Mickey Mouse Club من «ديزني». وباتا يتواعدان بعد سنوات عدة قبل أن ينفصلا عام 2002. كما تحدثت عن معركة خاضتها لسنوات للتخلّص من وصاية والدها التي فُرضت عليها سنة 2008 بسبب إضطرابات نفسية عانت منها. وتقول: «أعيد التفكير حالياً في سيطرة والدي ورفاقه على جسدي وأموالي لفترة طويلة، وهذا يُمرضني».