68479

الإصابات

559

الوفيات

32412

المتعافون

بارتي قد تغيب عن "فلاشينغ ميدوز"

02 : 00

أثارت الأسترالية آشلي بارتي، المصنفة أولى عالمياً، الشكوك بشأن مشاركتها في بطولة الولايات المتحدة، آخر البطولات الأربع الكبرى، والدورات الأميركية والمقامة على ملاعب فلاشينغ ميدوز، مشيرة إلى أنها لا تزال قلقة بشأن عواقب كورونا على كرة المضرب.

وقالت بارتي: "العودة إلى الحديث عن اللعبة ورؤية أن الأمور تسير في الاتجاه الصحيح لاستئناف المنافسة، أمر محمّس، لكنني بحاجة لمعرفة كل المعلومات والتوصيات الصادرة عن رابطة اللاعبات المحترفات والاتحاد الأميركي للعبة، قبل اتخاذ قرار بخصوص إمكانية المشاركة في الجولة الأميركية".

وأوضحت بارتي، الفائز ببطولة رولان غاروس الفرنسية، أن "الأمر لا يتعلق بي فقط، بل يجب أن آخذ في الاعتبار أيضاً فريقي".

ويمكن لمنظمي "فلاشينغ ميدوز" التي ستبدأ تصفياتها في 24 آب المقبل، اعفاء اللاعبات من الحجر الصحي لمدة 14 يوماً المفروض على الأجانب الذين يدخلون الأراضي الأميركية، لكن ذلك لن ينطبق بالضرورة على أعضاء جهازهن التدريبي.

وضمت بارتي صوتها إلى الإسباني رافايل نادال المصنف ثانياً عالمياً، والذي شدد بدوره على أنه "لا يمكن الاستئناف حتى يصبح الوضع آمناً تماماً".

وقال نادال: "لا يمكننا الاستئناف حتى يصبح الوضع آمناً وعادلاً تماماً على صعيد الصحة، حيث يمكن لجميع اللاعبين، من أينما أتوا، السفر وخوض الدورات في ظروف آمنة".

وأضاف: "أنا أتطلع قدماً الى بطولة أستراليا المفتوحة العام المقبل، والتي تقام في كانون الثاني، أكثر مما سيحصل في وقت لاحق هذا العام. بالنسبة إلي، أرى ان موسم 2020 ضاع عملياً".


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.