نشاطات مدرسية في صيدا تضامناً مع فلسطين

08 : 30

 لا يكاد يخلو نهار مدرسي من نهارات تلامذة معظم مدارس صيدا الرسمية والخاصة والأونروا من نشاط تضامني أو أكثر مع غزة وفلسطين ضمن برنامج الأنشطة الذي أطلقته الشبكة المدرسية لصيدا والجوار، لمناسبة اليوم العالمي للتضامن مع الشعب الفلسطيني. القاسم المشترك بين هذه الأنشطة علم وخارطة فلسطين وكوفيتها الى جانب العلم اللبناني، ووقفات تضامنية ورسومات ومشاهد تعبيرية ومنتديات شعر ونثر وغناء يشارك فيها التلامذة من المراحل كافة.



مدرسة صيدا اللبنانية الكويتية


" فلسطين قضيتنا الأولى" تحت هذا الشعار عبر تلامذة "مدرسة صيدا اللبنانية الكويتية الرسمية " عن تضامنهم مع غزة ومع قضية الشعب الفلسطيني وحقوقه العادلة، بكلمات معبرة وقصائد وأغنيات وطنية مهداة لكل طفل وأم وانسان صامد ومقاوم في فلسطين.



ثانوية بيسان- الأنروا


وفي أجواء التضامن مع أهلهم ورفاقهم في فلسطين وبالتعاون بين برنامج الدعم النفسي الإجتماعي في ثانوية بيسان المختلطة التابعة للأنروا وبين جمعية نواة، وبهدف خلق شباب واع، ناقد، مفكر وأن تكون المدارس شعلة التغيير، قدم التلامذة مشهدية حية في مسرح الثانوية تحت عنوان "نظرية القطيع"، في اطار تجربة أداء وتفاعل تهدف لإذكاء الوعي لدى الطلاب عن سلوك القطيع، وكيف ينساق الرأي العام العالمي للسردية الصهيونية ولشرعنة حرب الإبادة المستمرة على الشعب الفلسطيني الأعزل في غزة. وكيف نجح بعض الناشطون بقلب السّردية الصّهيونية ودحض روايتها في العالم.



وخلصت المشهدية الى طرح تساؤلات عدة ابرزها "أما آن الأوان لأن نستفيق لحجم كارثة ضياع فكر الشعوب العربية؟ ومن يقود معركة استعادة الوعي بإخلاص؟"، والى أن" قضية فلسطين ستبقى قضية العصر، قضية نكون او لا نكون، وأن على من يملك شجاعة الحرب الفكرية على جهالة الواقع الافتراضي أن يتقدّم صفوف الشرفاء والمناضلين".



مدرسة عين الحلوة الابتدائية الرسمية


وتحت شعار "فلسطين ستبقى .. واليها عائدون " قام تلامذة مدرسة عين الحلوة الابتدائية الرسمية المختلطة بأنشطة تضامنية مع الشعب الفلسطيني، مجسدين بكل فخرٍ واعتزاز مشهدية تحاكي صمود هذا الشعب العظيم في أرضه ومقاومته للمحتل ونضاله في سبيل تحرير الوطن الفلسطيني.. مؤكدين أنهم "ليسوا فقط متضامنين مع القضية الفلسطينية، بل هم أبناء القضية، وأنهم يُناصرون أبناء غزة و يُشاطرونهم الوجع.. وسيشاطرونهم فرحة الانتصار".



ثانوية رفيق الحريري


وشهدت ثانوية رفيق الحريري سلسلة أنشطة تضامنية مع الشعب الفلسطيني، تضمنت معرض رسومات عن غزة وفلسطين وعرض أزياء تراثية فلسطينية ولوحة تعبيرية راقصة تحية لفلسطين وشعبها الصامد ، وتنظيم "Bake sale" يعود ريعه لدعم الشعب الفلسطيني، الى جانب أنشطة ثقافية وفنية ورياضية.


كما أقيمت نشطة تضامنية مع غزة وفلسطين في مدارس "اجيال صيدا، عين الدلب الرسمية، وثانوية المربية ثريا فارس ابو علفا الرسمية".