8045

الإصابات

94

الوفيات

2511

المتعافون

كانييه ويست يُطلق أغنية عن وحشية الشرطة والعنصرية

14 : 00

أصدر المغني كانييه ويست أغنية جديدة بعنوان "ووش اس إن ذي بلاد" إضافة إلى فيديو يتضمن صوراً من الاحتجاجات الأخيرة المناهضة للعنصرية.

وتشير هذه الأغنية من ألبوم "غودز كانتري" إلى الاضطرابات المدنية الأخيرة المرتبطة بعمليات القتل المستمرة التي يقوم بها عناصر شرطة اميركيون بحق السود، وتلمح إلى الحبس الجماعي والفقر المستوطن.

ويتضمن الفيديو لقطات لبريونا تايلور وهي امرأة سوداء أردتها الشرطة بعد دخولها منزلها عنوة ومن دون مذكرة تفتيش بالإضافة إلى مشاهد من الاحتجاجات الأخيرة على وحشية الشرطة ووفاة جورج فلويد.

وشارك في إنتاج هذه الأغنية مغني الراب ترافيس سكوت والمنتج الأسطوري دكتور دري. وأخرج الفيديو آرثر جافا الذي تعاون سابقاً مع ويست وصوّر أيضا فيديوهات لنجوم أبرزهم جي-زي وصولانج. 


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.