"تينيت" يختبر إقبال الجمهور على دور السينما

02 : 00

يختبر فيلم "تينيت 2020" الذي أخرجه كريستوفر نولان، إقبال الأميركيين على دور السينما في الولايات المتحدة نهاية الأسبوع الحالي، على أمل أن يعيد إحياء فكرة الذهاب لمشاهدة الأفلام بعد إغلاق دور السينما بسبب جائحة كورونا.

وتنفست هوليوود الصعداء مطلع الأسبوع الفائت بعد نجاح فيلم "تينيت" في جني 53.6 مليون دولار أميركي في أوروبا والأسواق الأخرى، ما يشير إلى أن الجماهير متعطشة لمحتوى جديد ومستعدة للاستغناء عن فكرة التباعد الاجتماعي والكمامات لمشاهدة هذه الأفلام على شاشات كبيرة وفي قاعات مغلقة. والفيلم الذي أنتجته شركة "وارنر براذرز" هو من بطولة جون ديفيد واشنطن، وبلغت تكلفة إنتاجه 200 مليون دولار.

واعتبر بعض المراقبين أنه "سيكون أول فيلم من أفلام الميزانيات الضخمة الذي سيتم عرضه في قاعة هوليوودية منذ إغلاق دور العرض في آذار الفائت".


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.