جورج الهاني

مولر أصبحَ حاجة للمنتخب

5 تشرين الأول 2020

01 : 30

لم يعد من المستبعد أن يعود توماس مولر نجم بايرن ميونيخ حامل "الخماسية" التاريخية الى صفوف المنتخب الألماني مجدداً بعدما إستبعده المدرّب يواكيم لوف إثر السقوط المدوّي والفشل الذريع في نهائيات كأس العالم 2018 في روسيا، وذلك بفضل العروض القوية التي يقدّمها حالياً مع الفريق البافاري الذي منحه مدرّبه الحالي هانزي فليك فرصة إكتشاف طاقاته ومهاراته الفنية من جديد وقدّم له أدواراً أساسية على أرض الملعب تتوزّع بين مركزَي خط الوسط والهجوم كان المدرب المُقال الكرواتي نيكو كوفاتش قد حجبها عنه بالكامل.

وشارك مولر (31 عاماً) في 539 مباراة مع بايرن منذ أن إلتحق بفريق الرجال في موسم 2008- 2009، كما سجّل 201 هدف ليحلّ رابعاً في قائمة هدافي بايرن التاريخيين بعد غيرد مولر (506 اهداف) والبولندي روبيرت ليفاندوفسكي (230 هدفاً) وكارل هاينتس رومينيغيه (217 هدفاً)، كما يحتل صدارة الهدافين الألمان في دوري أبطال أوروبا برصيد 44 خلال 111 مباراة خاضها في البطولة القارّية الأغلى، ليُصبح على بُعد مباراة واحدة من معادلة رقم مواطنه فيليب لام (112 مباراة). أما دولياً فشارك مولر في 100 مباراة في صفوف "المانشافت" محرزاً 38 هدفاً، من بينها خمسة أهداف في مونديال جنوب افريقيا 2010، وخمسة مماثلة في مونديال البرازيل 2014.

ويبقى الإنجاز الأهمّ لمولر اليوم أنه صارَ اللاعب الأكثر تتويجاً بالألقاب الجماعية في تاريخ كرة القدم في بلاده، حيث أحرز لقب الدوري الألماني 9 مرات، وكأس ألمانيا 6 مرّات، ودوري أبطال أوروبا مرّتَين، وكأس العالم مع منتخب بلاده مرة واحدة، وكأس العالم للأندية مرة واحدة، وكأس السوبر الأوروبي مرّتين، وكأس السوبر الألماني مرة واحدة.


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.