"حماية" تدعو للحدّ من العنف ضد الأطفال

02 : 00

أعلنت جمعية "حماية" في بيان، أنها أطلقت "بالشراكة مع منظمة الأمم المتحدة للطفولة - اليونيسف، وبتمويل من الحكومة الدنماركية، حملة توعية في اليوم العالمي لمناهضة العنف ضد الأطفال وعقب الأزمات المتتالية التي عصفت بلبنان من اقتصادية وصحية، وصولاً إلى كارثة انفجار بيروت، التي كانت لها تداعيات نفسية واجتماعية شديدة على الأهل والأطفال معاً".

ورأت "حماية" أن "لبنان يشهد اليوم تزايداً في حالات العنف ضد الأطفال"، وقالت: "من مسؤوليتنا كأفراد، كل من موقعه، أن نكون قدوة ومثالا يحتذى في المبادرة إلى التبليغ عن تلك الحالات".

من جهتها، أشارت المديرة التنفيذية للجمعية لمى يزبك الى أن "الوضع السائد في لبنان جعل التركيز ينصب على تأمين الغذاء، الطبابة والتعليم. وهنا، يكمن قلقنا كجمعية، من ترتيب سلم الأولويات في مجتمعنا بحيث تصبح حماية الطفل في آخر الترتيب". وأكدت ممثلة اليونيسف في لبنان يوكي موكو أن "إيقاف العنف ضد الأطفال مسؤولية جماعية"، مشيرة إلى أن "المجتمع يؤدي دوراً رئيساً في الحد من العنف ضد الأطفال، ويشمل هذا الدور العمل على تغيير المعتقدات باتباع سلوكيات جديدة للانضباط الإيجابي كإعلام المجتمع المدني بالتدخل في حالات العنف أو تبليغ القضاء".


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.