غوغل تفرض اللقاح على العاملين في مكاتبها

02 : 00

أعلنت مجموعة غوغل العملاقة أنها ستطلب تطعيم جميع موظفيها الذين يعملون في المكاتب.

وقال المدير الإداري للمجموعة سوندار بيشاي في بيان، إن هذا الإجراء سيُطبَّق "في الأسابيع المقبلة" بالولايات المتحدة قبل أن يتم توسيعه ليشمل مناطق أخرى من العالم "في الأشهر المقبلة". لكنه أوضح أنه لن يشمل البلدان التي لا تتوفر فيها لقاحات بسهولة.

وستقدّم غوغل قريباً تفاصيل حول الاستثناءات من هذا الإجراء "للأشخاص الذين لا يمكن تطعيمهم لأسباب طبية أو مجموعات سكانية محددة".

وأشار بيشاي إلى أن "التطعيم هو أحد أهم الوسائل بالنسبة لنا ولمجتمعاتنا المحلية للبقاء بصحة جيدة".

وأغلقت غوغل في آذار 2020 معظم مبانيها وطلبت من موظفيها العمل من المنزل. وقد أرجأت الأربعاء موعد العودة الرسمية إلى المكاتب إلى 18 تشرين الأول بعدما كان في الأول من أيلول. ومن المفترض أن يعود نحو 80% من الموظفين إلى العمل فعلياً في مباني الشركة ثلاثة أيام في الأسبوع على الأقل. وخططت المجموعة لأن يواصل نحو 20% العمل في منازلهم.

وكان مصرف "مورغان ستانلي" ومجموعة إدارة الأصول "بلاكروك" أعلنا الشهر الماضي أن الموظفين الذين تم تطعيمهم فقط هم من يمكنهم العودة إلى العمل في المكاتب، ما يعني فرض تلقي لقاح على العاملين لأن المجموعتين تفضّلان العمل في مكاتبهما.

يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.