الاتحاد الأوروبي يحظر مواد كيميائية مسرطنة في حبر الوشم

17 : 27

دخل حيز التنفيذ اليوم حظر في الاتحاد الأوروبي على حبر مستخدم في الأوشام يحتوي على مواد كيميائية يخشى أن تسبب السرطان أو أخطارا صحية أخرى، وفق ما نسبت "وكالة الصحافة الفرنسية" الى مسؤولين.

ويشمل هذا الحظر مواد خطرة مثل صباغ الآزوي، ومواد عطرية مسرطنة، والهيدروكربونات العطرية متعددة الحلقات، ومعادن ومادة الميثانول.

وأوضحت المفوضية الأوروبية أن "الحظر يشمل مواد مسرطنة مسببة للتكاثر أو مطفرة، ومواد كيميائية محظورة في مستحضرات التجميل، ومسببات حساسية الجلد ومهيجات الجلد والعين، وشوائب معدنية، وأمينات عطرية وبعض الأصباغ".

وقالت الناطقة باسم المفوضية سونيا غوسبودينوفا للصحافيين إن "حماية الصحة العامة للمواطنين الأوروبيين هدفنا الأساسي، ويمكن أن تشكل المواد الكيميائية الخطرة في حبر الوشم مثل هذا القلق".

وتطبق 7 دول في الاتحاد الأوروبي أصلا هذا الحظر على المستوى الوطني، وهي بلجيكا وفرنسا وألمانيا وهولندا وإسبانيا وسلوفينيا والسويد.

وأصبحت المذكرة التي وافقت عليها الدول الأعضاء في الاتحاد الأوروبي كلها قبل عام ونصف عام قابلة للتطبيق في الدول الـ27، وكذلك على الواردات من خارج الاتحاد الأوروبي.

وأشار المتحدث باسم المفوضية إريك مامر إلى وجود مواد كيميائية بديلة أكثر أماناً للاستخدام في معظم الصباغات والألوان.

وقال: "في حال عدم وجود بدائل حاليا، هناك فترة سماح تستطيع الصناعة خلالها إيجاد حلول بديلة".   

يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.