فادي سمعان

داغر لـ"نداء الوطن": قادرون على بلوغ المربّع الذهبي

12 كانون الثاني 2022

02 : 05

جورج داغر - انترانيك

كشفَ مدرّب فريق أنترانيك لكرة السلة جورج داغر لصحيفتنا انّ إدارة النادي برئاسة فيكين جيرجيان وضعت قبل إنطلاق بطولة لبنان لهذا الموسم هدفاً أساسياً مع مسؤول كرة السلة دايفيد جونتويان ومدير الفريق طوني جونتويان، يتمثّل بإحتفاظ الفريق بموقعه في الدرجة الأولى بعد تسع سنوات أمضاها في الدرجة الثانية.

أضاف: "شكّلنا مجموعة متجانسة من اللاعبين الشباب ومن أصحاب الخبرة الذين اثبتوا أنهم على قدر الآمال من ناحية الروح القتالية العالية واللعب الجماعيّ المنظّم، وهذا ما تجلى بالمباريات التي قدّموها حتى اليوم، ففزنا على دينامو لبنان المتصدّر والشانفيل، فيما خسرنا امام الرياضي بطل لبنان والحكمة في الأمتار الأخيرة".

وتابع داغر: "صحيحٌ اننا حالياً في مركز الوصافة وبعيدون عن الحكمة وبيروت فيرست والرياضي مباراة واحدة، لكنّهم يملكون مباريات سهلة فيما نحن تنتظرنا مواجهات صعبة في المرحلة المقبلة".

وعن إلحاق أنترانيك الخسارة الأولى هذا الموسم بفريق دينامو المتصدّر أول من أمس، أجاب: "خضنا اللقاء مثل باقي اللقاءات بتركيز عالٍ ومن دون ضغوطات، وإستطعنا ان نفوز بفضل الروح القتالية التي تمتع بها لاعبونا على رغم الغيابات التي شهدتها صفوف الفريقين"، مشيراً الى أنّ حظوظ فريقه قائمة بالتأهل الى المربع الذهبي، لكن من المبكر الحديث عن ذلك، "فنحن نخوض كلّ مباراة بمباراتها ولكلّ منها حساباتها وخططها".

وعن الفريق الذي يرشّحه لإحراز لقب البطولة في ختام الموسم الحالي، لفت داغر الى أنّ هناك اكثر من فريق قادر على الفوز بالبطولة ويملك ميزانية كبيرة كدينامو وبيروت فيرست والحكمة والرياضي، على رغم المستوى المتفاوت الذي يقدّمه الأخير، لكن بإمكانه العودة الى أجواء المنافسة الفعلية في أيّ وقت، معتبراً أنّ كلمة الفصل ستبقى للاعب الأجنبي الذي سيلتحقُ بالفرق الأربعة إبتداءً من الدور نصف النهائي، وقد يخلط الأوراق كلّها، أضافة الى وضع اللاعبَين إسماعيل أحمد وفادي الخطيب، فهما أيضاً مؤثران في حال إنضمّا الى أيّ فريق".

وحول مستوى الفرق في الموسم الحالي، ردّ داغر: "حالياً لفتَ نظري فريق الحكمة في الدوري المنتظم كمستوى ثابت لانه يضمّ عناصر جيّدة ومتأقلمة مع بعضها البعض، حيث عرف الجهاز الفني بقيادة المدرّب جو غطاس كيف يضع فريقه على سكّة الإنتصارات.


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.