داكار: الختام «شبه محسوم» اليوم

02 : 00

العطية خلال المرحلة الـ11 (أ ف ب)

بات كل من القطري ناصر العطية والبريطاني سام سندرلاند على شفير احراز لقب رالي داكار الصحراوي في فئتي السيارات والدراجات على التوالي، بعد تصدرهما الترتيب العام امس، قبل يوم من خط الوصول في جدة (السعودية).

ويملك العطية (تويوتا) فارقاً واسعاً يبلغ 33.19 دقيقة عن الفرنسي سيباستيان لوب (برودرايف)، قبل مرحلة اليوم بين بيشة (جنوب-غرب) وجدّة والبالغ طولها 164 كلم وهي الأقصر.

وفي حال عدم تعرض العطية أو سندرلاند لمشكلات ميكانيكية، يتوقع احرازهما لقب الرالي الشهير.

وحلّ لوب، وصيف 2017، ثامناً في المرحلة الـ11 في بيشة البالغ طولها 364 كلم، بعد نيله عقوبة 5 دقائق بسبب سرعة زائدة، مسجلاً تقريباً نفس وقت العطية، فيما أحرز الإسباني كارلوس ساينز لقب المرحلة على متن أودي الهجينة.

وهذه المرحلة الـ41 يحرزها ساينز (59 عاماً)، بطل العالم للراليات سابقاً وحامل لقب داكار ثلاث مرات.

وفي الدراجات النارية، يبدو سندرلاند قريباً من احراز لقبه الثاني بعد 2017، عندما أصبح أول بريطاني يحرز لقب أي فئة من الرالي. ويتقدم سندرلاند بفارق نحو سبع دقائق عن أقرب منافسيه التشيلي بابلو كوينتانيا، بعد حلوله وصيفاً امس وراء الأرجنتيني كيفن بينافيديس حامل لقب 2021.

وهذه المرة السادسة يعتلي سندرلاند الصدارة هذه السنة، وهو استفاد من ضياع المتصدر السابق الفرنسي أدريان فان بيفيرين بعد أربعة كيلومترات على بداية المرحلة، ليدفع ثمن انطلاقه من المقدمة ويبتعد بفارق 15 دقيقة عن المتصدرين.

يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.