الجيش السوداني يقاطع الحوار الوطني

20 : 05

أعلن رئيس مجلس السيادة السوداني عبد الفتاح البرهان، "عدم مشاركة المؤسسة العسكرية في حوار الآلية الثلاثية (الحوار ‏الوطني) لإفساح المجال لبقية المكونات السياسية"، مشيراً إلى أنّه "سيتم ‏حلّ مجلس السيادة عقب وصول القوى السياسية لاتفاق وتشكيل ‏حكومة".‏




ولفت إلى أنّ "القوات المسلحة تؤكد دعمها لجهود الآلية الثلاثية"، ‏موضحاً أنّه "سيتم تكوين مجلس أعلى للقوات المسلحة من الجيش ‏والدعم السريع، بعد تشكيل الحكومة التنفيذية"، ومشدداً على أنّ "مهام ‏المجلس الأعلى للقوات المسلحة الذي سيتم تشكيله، الأمن والدفاع".‏



والآلية الثلاثية مكونة من الأمم المتحدة والاتحاد الإفريقي ومنظمة ‏الإيغاد، حيث يشهد السودان، منذ 25 تشرين الأول، احتجاجات شعبية ‏تطالب بعودة الحكم المدني الديمقراطي، وترفض إجراءات البرهان ‏الاستثنائية التي يعتبرها الرافضون "انقلاباً عسكرياً".‏

يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.