نظّم زفافاً مزيّفاً ليثبت أنّه حيّ

02 : 00

حضر رجل هنديّ إلى أحد المكاتب الحكومية مرتدياً بزّة عرس ومعه عربة قديمة ومجموعة موسيقيين يؤدون على آلات نفخ نحاسية، لكي يثبت للسلطات الهندية التي توقّفت عن دفع معاش تقاعدي له أنّه لا يزال حيّاً رغم بلوغه عامه الثاني بعد المئة.

وصاح دولي تشاند في مكتب الحكومة: "أنا على قيد الحياة". وقال: "لم أعد أتلقى معاشاً تقاعدياً منذ آذار الماضي لأنّ السجلات الحكومية تظهر أنني توفيت، وأحاول منذ ذلك الحين عبثاً أن أثبت أنني لا أزال على قيد الحياة".

وأوضح المرشد الاجتماعي نافين جايهند الذي كان من بين عشرات الأشخاص المنضمين إلى موكب الزفاف المزيّف، أنه علم بقصة تشاند وقرّر أن يساعده، وقال: "اتّصلنا بمكاتب حكومية مختلفة، حتى أننا عقدنا مؤتمراً صحافياً لكن من دون جدوى، ففكّرنا في تنظيم موكب زفاف مزيف كوسيلة لجذب الانتباه".

وأشار إلى أنه تلقى منذ تلك الواقعة اتّصالات من أشخاص عدة يواجهون مسألة مشابهة، بعدما لاقى مقطع فيديو يظهر موكب زفاف تشاند المزيف انتشاراً كبيراً على مواقع التواصل. 


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.