من الثورة الى أحزابها و مجموعاتها: توحّدوا لكي يرحلوا

12 : 00

مسؤولية أحزاب السلطة عن الكوارث التي تعصف بلبنان واللبنانيين لم تعد بحاجة الى إثبات أو أدلة، بل أصبحت حقيقة محسومة غير قابلة للإنكار.

لكن بعد الكارثة الأخيرة التي دمّرت بيروت قلب لبنان وشعباً بكامله، حان الوقت لتتحمّل المعارضة اللبنانية بدورها المسؤولية ولتلعب دورها على أكمل وجه.

وبالقدر الذي نطلب فيه من المسؤولين الحاليين أن يرحلوا، فإننا بالقدر ذاته والإصرار ذاته نطالب بأن تتوحد كل الاحزاب والمجموعات المعارضة والثورية لتكون صوتا واحداً يقدّم البدائل الموثوقة.

الأحزاب المعارضة مدعوّة لتوحيد جهودها وتشكيل تحالف عريض: الكتلة الوطنية، مواطنون ومواطنات في دولة، حزب الكتائب، الحزب الشيوعي، مرصد، بيروت مدينتي، النواب المستقلون وكل من يرفض المنظومة الحاكمة.

ضعوا خلافاتكم و غروركم جانباً في هذا الظرف المصيري وشكّلوا جبهة واحدة تعمل على تحقيق الانتقال الديمقراطي نحو لبنان الذي نريد.

ولتكن المجموعات الرئيسية من المجتمع المدني داعمة لهذه المسيرة لما فيه الخير العام.

الدعم مطلوب كذلك من نقيب المحامين الذي اكتسب شرعية ثورية، ومن كل السلطات المعنوية في لبنان، للدفع في هذا الاتجاه.

ولكم جميعاً نقول: إن لم تكونوا قادرين على التوحّد فيما بينكم، فلن تستحقوّا تمثيلنا.

تجمع مواطنين لبنانيين

يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.