بقايا كوكب مدفون في أعماق الأرض

02 : 00

تقدم دراسة جديدة لخام المعادن في أعماق القمر أدلة جديدة على أن قمرنا تشكل نتيجة اصطدام كوكب قديم بالأرض منذ فترة طويلة. وبحسب التقديرات، خلّف هذا الاصطدام بين الكواكب قبل حوالى 4.5 مليارات سنة، كوكباً بحجم المريخ يُدعى «ثيا»، انقسم إلى شظايا بركانية ساخنة عند اصطدامه بالأرض.

وبينما يبدو أن بعض بقايا كوكب «ثيا» مدفونة على شكل نقط كثيفة وضخمة في أعماق أفريقيا والصفائح التكتونية للمحيط الهادئ، قال العلماء إن الأدلة على المكان الذي ذهبت إليه الأجزاء الأخرى من هذا الكويكب ما زالت غامضة.

كذلك، ركزت الورقة البحثية الجديدة على شذوذات الجاذبية العميقة تحت سطح القمر، وهي جيوب كثيفة وثقيلة من المادة تم تحديدها بواسطة مستشعرات المركبة الفضائية GRAIL. وتحت قشرة القمر، وفوق الوشاح، اكتشفت مركبة GRAIL منطقتين كثيفتين تتطابقان مع رواسب التيتانيوم والحديد التي يمكن أن توجد إذا كانت نظرية تأثير «ثيا» صحيحة.

MISS 3