سمير حمود لـ"نداء الوطن": مؤشرات لعدم خفض "التصنيف"

00 : 37

على وقع اقتراب العد العكسي من لحظة الحقيقة نهاية الأسبوع مع توقع صدور تقرير "ستاندرد أند بورز" يوم الجمعة المقبل حول تصنيف لبنان الإئتماني، ارتفع منسوب حبس الأنفاس اللبنانية وسط ارتفاع مقدار المخاوف من أن يأتي التصنيف السيادي سلبياً وهي فرضية عززتها أمس وكالة "بلومبرغ" عبر مقال نشرته وأوردت فيه احتمال تقييم السندات اللبنانية ضمن فئة "غير القابلة للدفع" وفقاً لشركة "غولدمان ساكس غروب"، والتي نقل المقال عن محللين فيها توقعهم خفض تصنيف لبنان إلى "CCC".

غير أنه وفي إطار مواكبة المستجدات المتصلة بالملف الاقتصادي والمالي، أجرت "نداء الوطن" مقابلة مع رئيس لجنة الرقابة على المصارف في المصرف المركزي سمير حمود الذي بدا مطمئناً إلى متانة الوضع الاقتصادي اللبناني، كاشفاً لـ"نداء الوطن" عن وجود "مؤشرات تؤكد أن تصنيف لبنان في تقرير "ستاندرد أند بورز" لن يتم تخفيضه إنما سيبقى بحسب هذه الموشرات عند درجة B-"، لافتاً الانتباه إلى عوامل عدة ساهمت إيجاباً في هذا المجال أبرزها اجتماع قصر بعبدا المالي وسلسلة التصريحات والتأكيدات اللبنانية الرسمية التي أتت في سياق تطميني استباقي يؤكد اتجاه الدولة اللبنانية نحو إجراء إصلاحات محورية تستنهض الاقتصاد والنمو.


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.