سيرينا تغيب عن "طوكيو 2020"

02 : 00

أثارت لاعبة كرة المضرب الأميركية المخضرمة سيرينا وليامس، المصنفة أولى عالمياً سابقاً، الشكوك حول مشاركتها في أولمبياد طوكيو، عشية عودتها إلى الملاعب للمشاركة في دورة روما الايطالية الدولية. وغابت سيرينا (39 عاماً)، المصنفة ثامنة حالياً، عن الملاعب منذ خسارتها في نصف نهائي بطولة أستراليا المفتوحة، أولى البطولات الأربع الكبرى، في شباط الماضي أمام اليابانية ناومي أوساكا التي توّجت باللقب لاحقاً.

ولا تزال وليامس غير ملتزمة بما إذا كانت ستنضم إلى منتخب الولايات المتحدة في اليابان هذا الصيف، خصوصاً إذا كان ذلك يعني قضاء الوقت بعيداً عن ابنتها أولمبيا البالغة من العمر ثلاث سنوات.

وقالت سيرينا الفائزة بأربع ميداليات ذهبية أولمبية، وهو رقم قياسي تشاركه مع شقيقتها فينوس: "لم أمضِ 24 ساعة من دون أولمبيا، لذا فإن هذا النوع من الإجابات يردّ على السؤال نفسه".

وأضافت: "هناك البطولات الأربع الكبرى. هناك الكثير من الأمور التي يجب التفكير فيها فقط. أتعامل مع الأيام يوماً بيوم، وأحتاج بالتأكيد إلى معرفة تحركاتي التالية".


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.