حرب تَرافع عن "نداء الوطن": حرّية الإعلام صنو وجود لبنان

02 : 00

حرب متحدثاً إلى الصحافيين أمام قصر العدل في بيروت أمس (فضل عيتاني)

وسط تضامن إعلامي واسع مثَلت أمس "نداء الوطن" أمام محكمة المطبوعات في الدعوى المستأنفة التي أدعت فيها النيابة العامة التمييزية على رئيس التحرير بشارة شربل والمدير المسؤول جورج برباري بتهمة "المس بكرامة رئيس الجمهورية" استناداََ الى عنوان "أهلاً بكم في جمهورية خامنئي" الذي تصدر عدد 12 أيلول 2019.

وترافع عن الزميلين المدعى عليهما الوزير السابق المحامي بطرس حرب بمشاركة المحامي الكسندر نجار.

وأكد حرب أمام المحكمة أن التهمة سياسية وجرى التداول فيها في مجلس الوزراء في حينه وكان الهدف منها كمّ الأفواه، موضحاً ان ما نشرته "نداء الوطن" لا يمس بكرامة رئيس الجمهورية بل هو ممارسة حق التعبير الذي كفله الدستور. وحذر حرب من الانزلاق في متاهة ضرب الحريات خصوصاً أن البلاد تحتاج في هذا الوقت العصيب الذي تعيشه الى أصوات حرة تنبّه الى الأخطاء وتحذّر من الشطط وترفع صوت الاعتراض ضد كل من ينتهك سيادة البلاد.

وطالب المحكمة بتأييد حكم "كفّ التعقبات" بالدعوى نفسها الذي صدر قبل عامين والذي اعتبر ما جاء في الجريدة جزءاً من ممارسة حرية الرأي والتعبير، مجدداً الرهان على القضاة الشرفاء لإحقاق الحق والحفاظ على حرية الإعلام التي هي صنو وجود الكيان اللبناني.

ولم يدل ممثل النيابة العامة بأي مداخلة. وقررت المحكمة إصدار الحكم في 18 كانون الثاني المقبل.


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.