رحيل ماني عن ليفربول‎.‎‏.. ماذا يعني لصلاح؟

19 : 01

رحل ساديو ماني عن استاد أنفيلد، وترك خلفه مسيرة جميلة، رفعت ‏لها الجماهير القبعة، لكنه ترك أسئلة كثيرة أيضاً، تخص النجم ‏المصري محمد صلاح.‏



رحيل ماني سيؤثر على شكل الفريق، كما سيؤثر على دور صلاح في ‏الملعب، كما أنه سيغير من "ديناميكية" الإدارة في التعامل مع صلاح، ‏خارج الملعب. ‏



من الناحية التكتيكية، يمثل رحيل ماني عن ليفربول تغييراً بالنسبة ‏لمحمد صلاح، الذي كان "يتشارك" مع النجم السنغالي الفرص ‏الهجومية خلال المباريات.‏



نزعة ماني الهجومية وبحثه عن الأهداف، شكلت أحياناً "مشكلة" ‏بالنسبة لصلاح، الذي اضطر لمشاركة الفرص مع النجم السنغالي، ‏لكنه كان وضعاً مناسباً للفريق، لأن تكثيف الهجوم ن الجهتين يعني ‏زيادة الأهداف.‏



وانتشرت تقارير كثيرة خلال فترة لعب ماني مع ليفربول، بأن هناك ‏خلافاً بينه وبين صلاح، بسبب رغبة الاثنين بالبروز والنجومية، هذا ‏الأمر برز في بعض اللقطات، التي أظهر فيها كلاهما استياءً من أنانية ‏الآخر، خلال المباريات.‏



لذلك فإن رحيل ماني، سيعطي فرصاً أكثر لصلاح، وتركيزاً هجومياً ‏أكثر على صلاح، الذي سيستفيد من وجود الكولومبي لويس دياز، ‏الذي سيشغل مكان ماني المفضل على اليسار.‏



ويعرف دياز بطريقته الجماعية في اللعب، وبتفضيله للتمرير وصناعة ‏الأهداف، أكثر من ساديو ماني.‏



أما خارج أرضية الملعب، فقد تكون هناك تبعات إيجابية أيضاً ‏لصلاح، من رحيل ماني عن "الريدز".‏



وسيعني خروج صلاح في 2023 "بالمجان"، إخفاقاً لإدارة ليفربول، ‏وسيضعها بمواجها الجماهير العريضة التي ستهاجمها بسبب خروج ‏ماني ثم صلاح خلال 12 شهراً.‏



لذا من المتوقع أن يقدم ليفربول عرضا "مقنعاً" لصلاح، للبقاء مع ‏كتيبة يورغن كلوب، بعد خروج ماني، كي يحافظ على تماسك ‏المجموعة.‏



يذكر أن صلاح يطالب زيادة كبيرة في الراتب، للتجديد مع ليفربول، ‏وهو الأمر الذي ماطلت فيه الإدارة طويلاً، على مدار أكثر من 6 ‏أشهر ماضية.‏

يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.