مع عودة المدارس.. نصائح للأهالي بشأن نوم أطفالهم

17 : 23


يستصعب الأطفال التّخلّي عن الأوقات الممتعة التي اعتادوا على قضائها خلال ليالي العطلة الصيفيّة، ويظهر ذلك جليّاً مع بداية كلّ عامٍ دراسيّ جديد.


ومع إعلان العودة إلى المدرسة، يصير استرجاع نمط النّوم الصحيّ أمراً ضرورياً للحصول على القدر المناسب من التركيز والطاقة.


فكم يحتاج الطفل من النوم؟

تقول مؤسسة النوم الوطنية والأكاديمية الأميركية لطب النوم إن الأطفال الذين تتراوحُ أعمارهم بين 5 و12 عاماً يحتاجون من 9 إلى 12 ساعةً من النّوم، في حين يحتاجُ المراهقون من 8 إلى 10 ساعاتٍ.


كيف يتمّ استرجاع روتين النّوم قبل العودة إلى المدرسة؟

•  البدء بتطبيق روتين النوم الباكر قبل أسبوعَين من بدء العام الدراسيّ.

• البدء بإيقاظ الأطفال باكراً بمقدار 15 دقيقةً كلّ يومَين إلى ثلاثة أيام.

• تجنيب الأطفال ممارسة الرياضة، وعدم تناول الكافيين، وعدم وجود تلفزيون ولا هواتف محمولة قبل النّوم.

• توفير شروط مثالية للنوم.


ومن الواجب على الأهالي التعامل مع الأمر بجدية مطلقة، إذ إنّ قلة النوم تؤدي إلى:

• نقص الطاقة.

• انخفاض تحمُّل الألم.

• تغيُّرات في مستويات الهرمونات.

• تراجُع مستوى التعلّم.


ماذا تفعل إذا كان طفلك ينام في المدرسة؟

الأجدر بك التحدُّث مع الطبيب.

ابدأ بطبيب الأطفال أو طبيب الأسرة، الذي سيساعدك على تقييم مشكلات نوم طفلك وتحديد الخطوات اللازمة لتجاوزها.

يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.