المشتري في أقرب نقطة له من الأرض منذ 59 عاماً

02 : 00

يوم الإثنين 26 أيلول الجاري، عشّاق الفلك على موعد مع حدث فلكي هام يتمثّل بوصول كوكب المشتري إلى أقرب نقطة له من الأرض من 59 عاماً. وسيكون العملاق الغازي في مواجهة الشمس مباشرةً من منظور الأرض، وهو ترتيب فلكي يُعرف باسم "المقابلة".

نادراً ما يتزامن الترتيب الذي يضع الأرض بين الشمس والمشتري مع أقرب اقتراب للكوكب الضخم من كوكبنا، والمعروف باسم "نقطة الحضيض". ولكن في هذه المناسبة، تحدث "المقابلة" في 26 أيلول وأقرب اقتراب يوم 25 منه.

سيبدو المشتري مشرقاً وكبيراً في السماء بشكل غير اعتيادي، موفراً فرصة فريدة لمشاهدة تفاصيله باستخدام منظار أو تلسكوب صغير، حيث سيكون على بعد نحو 367 مليون ميل (590 مليون كيلومتر) من كوكبنا. ويساعد العثور على موقع ذي ارتفاع عال وسماء مظلمة وطقس جاف إلى رؤية جيدة لمعالمه. وتدور كواكب النظام الشمسي حول الشمس في دوائر بيضاوية الشكل، وليس في دوائر كاملة، لذلك فإن الأرض والمشتري يتقاطعان على مسافات متفاوتة.

مع الاشارة، الى أنّ آخر مرة كان فيها كوكب المشتري قريباً جداً من الأرض، وتمكّن فيها مراقبو الفلك من رؤيته بهذا الحجم الكبير والسطوع في السماء، في تشرين الأول 1963.


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.