توتنهام يُطيح بايرن في نهائي "كأس أودي"

أتلتيكو مدريد يهزم نجوم الدوري الأميركي 3-0

13 : 33

لاعبو توتنهام يحتفلون بعد تتويجهم
تابع أتلتيكو مدريد الإسباني عروضه القوية في جولته الأميركية، وتغلّب على نجوم الدوري الأميركي بثلاثية نظيفة على ملعب "إكسبلوريا ستاديوم" في أورلاندو.

ضمّ منتخب نجوم الدوري الأميركي عدداً من ابرز نجوم الكرة العالميين، أمثال الإنكليزي واين روني وزميله السابق في مانشستر يونايتد البرتغالي لويس ناني والنجم السويدي زلاتان ابراهيموفيتش الذي يدافع عن الوان لوس انجليس غالاكسي، بالإضافة الى الألماني باستيان شفاينشتايغر.

وافتتح أتلتيكو مدريد الذي كان سحق جاره في العاصمة الإسبانية ريال مدريد 7-3 خلال جولته الأميركية، التسجيل بواسطة لاعبه الجديد ماركو لورنتي القادم من ريال مدريد قبل نهاية الشوط الأول بدقيقتين.

وأضاف البرتغالي جواو فيليكس المنتقل بدوره الى أتلتيكو من بنفيكا مقابل 134 مليون دولار الهدف الثاني بتسديدة قوية (85)، قبل ان يختتم دييغو كوستا التسجيل في الدقيقة الأخيرة من مسافة قريبة.

ليفربول - ليون

في جنيف، حقق ليفربول الإنكليزي حامل لقب دوري أبطال أوروبا فوزاً ودياً على ليون الفرنسي 3-1.

وافتتح ليون التسجيل عبر الهولندي ممفيس ديباي من ركلة جزاء بعد هفوة وخطأ من الحارس البرازيلي أليسون بيكر على موسى ديمبيلي (4).

ورضخ بعدها ليون لتشكيلة المدرب الالماني يورغن كلوب، فعادل البرازيلي روبرتو فيرمينو بتسديدة قريبة من زاوية ضيقة (17)، ثم سجل الدنماركي جواكيم أندرسن في مرمى فريقه (21)، قبل أن يحسم الويلزي هاري ولسون الفوز للفريق الاحمر الذي شارك في صفوفه النجم المصري محمد صلاح (53).

وكان ليفربول خسر امام نابولي الايطالي بنتيجة كبيرة صفر-3 في اسكتلندا، بعد خسارتين أمام بوروسيا دورتموند الالماني 2-3 واشبيلية الاسباني 1-2، فيما تعادل مع سبورتينغ البرتغالي 2-2 في جولته الاميركية.

ويلعب ليفربول ودياً مع شالكه الألماني في 6 آب الجاري، قبل أن يبدأ مشواره في الدوري بمواجهة نوريتش سيتي في 9 منه، على أن يخوض مباراة الكأس السوبر الأوروبية ضد مواطنه تشيلسي بطل مسابقة الدوري الأوروبي "يوروبا ليغ" في 14 من الشهر ذاته في اسطنبول.

كأس أودي

أحرز توتنهام هوتسبر الانكليزي لقب دورة "كأس أودي" الودية، التي نظمها نادي بايرن ميونيخ الالماني، بفوزه على بايرن بالذات بضربات الترجيح 6-5، بعد التعادل 2-2 في المباراة النهائية.

تقدم توتنهام بهدفي الارجنتيني اريك لاميلا (19) والدنماركي كريستيان أريكسن (59)، قبل أن يعادل يان-فيتي آرب (61) والكندي ألفونسو ديفيس (81) لبايرن.

وفي ركلات الترجيح، أهدر المدافع جيروم بواتنغ الركلة الاخيرة مانحاً توتنهام الفوز 6-5.

وأحرز ريال مدريد الاسباني المركز الثالث، بفوزه على فنربغشه التركي 5-3 بفضل الفرنسي كريم بنزيمة الذي سجل ثلاثية في الدقائق 12 و27 و53، فيما اضاف ناتشو (62) والدومينيكاني ماريانو دياز (79) الهدفين الرابع والخامس.

وجاءت ثلاثية الفريق التركي عبر غاري رودريغيز من الرأس الاخضر (6) والمغربي نبيل درار (34) وأوزان توفان (59).

وكان النادي الملكي خسر امام توتنهام الانكليزي بهدف نظيف في نصف النهائي.

واهتزت شباك ريال 16 مرة في مبارياته الخمس الاخيرة، أي بمعدل هدف كل 28 دقيقة، منها سباعية من جاره اللدود أتلتيكو مدريد، في مدينة نيوجيرزي الأميركية، ما جعل مدربه الفرنسي زين الدين زيدان في وضع لا يحسد عليه.

وكانت الخسارة أمام أتلتيكو الثانية في ثلاث مباريات خاضها ريال في كأس الأبطال الدولية، بعد الأولى أمام بايرن ميونيخ 1-3، مقابل تعادل 2-2 وفوز بركلات الترجيح على أرسنال الإنكليزي.

وأثنى المدرب الفرنسي على اداء فريقه بالقول: "سنجد الحلول، سنعمل. أنا خلف اللاعبين واعرف اننا سنتقدم وسنخوض موسماً رائعاً". وأضاف في اشارة الى الاهداف التي دخلت مرمى ريال: "لا احد يحب ان يتلقى ثلاثة اهداف، ولكن سجلنا خمسة، لذا بالنسبة لنا الفوز هو إيجابي".

يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.