"الأسد الذهبي" للّبنانية - الفرنسية أودري ديوان

02 : 00

المخرجة اللبنانية - الفرنسية أودري ديوان

وجّه مهرجان البندقية السينمائي رسالة دعم جديدة للقضايا النسوية من خلال منحه بإجماع أعضاء لجنة التحكيم جائزة الأسد الذهبي للمخرجة الفرنسية أودري ديوان عن فيلمها "L'Événement" عن الإجهاض. وقالت المخرجة الفرنسية من أصل لبناني خلال تسلمها الجائزة: "للأسف، عندما تقاربون موضوع الإجهاض ستكونون دائماً في قلب الأحداث". وأضافت ديوان: "أنجزت هذا الفيلم بغضب ورغبة، كما أردت أن يكون العمل بمثابة تجربة ورحلة إلى شخصية هذه الشابة".

وقد نالت ديوان هذه الجائزة خلفاً للسينمائية الأميركية -الصينية كلويه جاو الفائزة بالأسد الذهبي العام الماضي عن فيلم "Nomadland" الذي حقق لاحقاً انتصاراً كبيراً في جوائز الأوسكار. وقد تطرقت أفلام أخرى توجها المهرجان هذا العام إلى قضايا النسوية والعلاقة بين الجنسين، كما الحال مع فيلم "The power of the dog" للنيوزيلندية جين كامبيون التي فازت بجائزة أفضل إخراج بعد 28 عاماً على نيلها السعفة الذهبية عن فيلمها "The piano". ويعتبر هذا الفيلم الأول لكامبيون منذ 2009، وهو مقتبس من كتاب لتوماس سافاج مع بنديكت كامبرباتش وكيرستن دانست، وتعالج فيه المخرجة النيوزيلندية قضايا مرتبطة بالعقلية الذكورية المؤذية في المجتمع. وهذا العمل هو من إنتاج "نتفليكس"، على غرار فيلم "The hand of God" للإيطالي باولو سورنتينو الذي حصل على الجائزة الكبرى للجنة التحكيم ويروي فيه المخرج طفولته المعذّبة في نابولي بسبب وفاة والديه في مرحلة كانت خلالها نجومية أسطورة كرة القدم الراحل دييغو مارادونا في أوجها.


الممثلة بينيلوبي كروث


وعززت نتائج المهرجان النفوذ المتعاظم لمنصات البث التدفقي التي باتت لاعباً رئيساً في مجال الفن السابع بمواجهة الاستوديوات التقليدية، في منحى آخذ في الترسخ منذ بدء جائحة "كوفيد - 19". وعلى صعيد التمثيل، فازت الإسبانية بينيلوبي كروث بجائزة أفضل ممثلة عن دورها في فيلم "Parallel Mothers" لمواطنها المخرج بيدرو ألمودوفار، فيما نال الفيليبيني جون أرسيليا جائزة أفضل ممثل عن دوره كصحافي باحث عن الحقيقة في فيلم "On the Job: The Missing 8".


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.