كوريا الشمالية تندد بزيارة بلوسي: أميركا تصب الزيت على النار

10 : 36

نددت كوريا الشمالية السبت برئيسة مجلس النواب الأميركي نانسي بيلوسي اثر زيارتها أخيراً المنطقة منزوعة السلاح شديدة التحصين، واصفة إياها بأنها "أسوأ مدمّر للسلم الدولي".


وندّدت كوريا الشمالية بمحادثات بيلوسي مع كيم وزيارتها "منطقة الأمن المشترك".


وقال المسؤول في الخارجيّة الكوريّة الشمالية جو يونغ سام إنه فضلاً عن محادثات الردع، "زارت بيلوسي منطقة الأمن المشترك في بانمونجوم، لتكشف بشكل جلي السياسة العدائية للإدارة الأميركية الحالية تجاه جمهورية كوريا الديمقراطية الشعبية".


وأضاف في بيان نشرته وكالة الأنباء الكورية المركزية الرسمية أن "الولايات المتحدة تصب الزيت على النار".


وجاء في بيان جو يونغ سام أن "بيلوسي، أسوأ مدمّرة للسلم والاستقرار الدوليين.. وأثارت غضب الشعب الصيني بزيارتها الاستعراضية إلى تايوان".


وتابع: "ستدفع الولايات المتحدة ثمنا باهظا لكل مصادر المشاكل التي أثارتها بيلوسي أينما حلّت".


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.