وزير التجارة الفرنسي يزور نيجيريا

22 : 21

زار وزير التجارة الفرنسي لاغوس وأشرف على الاتفاقيات الأولية بين الشركات الفرنسية والنيجيرية الخميس، مما يشير إلى رغبة باريس في تعزيز وجودها الاقتصادي مع تقلص وجودها العسكري في أماكن أخرى من المنطقة.


اضطر الجيش الفرنسي إلى الانسحاب من النيجر ومالي وبوركينا فاسو بطلب من أنظمة عسكرية وصلت إلى السلطة عبر انقلابات، وتسعى باريس إلى الاستفادة من ثقلها الاقتصادي في غرب أفريقيا.


واكد الوزير أوليفييه بيشت أن باريس "لم تُطرد من أفريقيا".


وفي مستهل زيارة تستغرق يومين إلى العاصمة التجارية لأكبر دولة أفريقية من حيث عدد السكان، شارك الوزير في قمة اقتصادية برفقة حوالي 10 شركات فرنسية.


أضاف أن نيجيريا "الشريك التجاري الأول لفرنسا في أفريقيا جنوب الصحراء" حيث توظف 100 شركة فرنسية في البلاد "أكثر من 10 آلاف شخص".