بطاقة حمراء "تاريخيّة" لميسي

02 : 00

ميسي لحظة تلقّيه البطاقة الحمراء

حرم أتلتيك بلباو الهولندي رونالد كومان من إحراز أوّل ألقابه كمدرب مع برشلونة الإسباني عندما أسقط الفريق الكاتالوني 3-2 بعد التمديد (الوقت الاصلي 2-2) ليظفر بالكأس السوبر الإسبانية، في مباراة شهدت طرد نجمه وقائده الأرجنتيني ليونيل ميسي.

وحسم الفريق الباسكي المباراة بهدف إينياكي ويليامس (97)، بعدما تعادلا 2-2 في الوقت الاصلي بثنائية الفرنسي أنطوان غريزمان مقابل هدفي أوسكار دي ماركوس (42) وأسيير فياليبر (90).

وكان برشلونة يأمل في إحراز لقبه الأول منذ نيسان 2019 والرابع عشر في المسابقة، خصوصاً بعدما نجح بتصحيح بدايته السيئة في الدوري، حيث لم يخسر في آخر تسع مباريات وارتقى الى المركز الثالث.

وفي الثواني الاخيرة من اللقاء، تلقّى ميسي بطاقة حمراء بعد اللجوء الى حكم الفيديو المساعد، حيث ضرب فياليبر بدون كرة وأسقطه على الأرض خلال قيادته احدى الهجمات (120). وهي المرة الاولى التي يتلقى فيها ميسي البطاقة الحمراء مباشرة في مباراة رسمية، حيث سبق له ان طرد مرتين مع منتخب بلاده الارجنتين.

وكان الشك يحوم حول مشاركة ميسي، افضل لاعب في العالم ست مرات، بعد غيابه عن مواجهة سوسييداد في نصف النهائي والتي تابعها من المدرجات، وذلك لاصابة لحقت به ضد غرانادا (4 - صفر) في الدوري المحلي.

وحرم أتلتيك بلباو الذي أطاح بريال مدريد حامل لقب النسخة الاخيرة من الدور نصف النهائي، كومان من لقبه الاول كمدرب لبرشلونة. 


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.