مدينة أثرية في مصر يفوق عمرها 3 آلاف سنة

02 : 00

تعرض مصر اكتشافها الجديد المتمثل بـ"المدينة الذهبية المفقودة" التي عُثر عليها أخيراً بمنطقة الأقصر جنوب البلاد ويفوق عمرها ثلاثة آلاف عام. وسيعرض عالم الآثار زاهي حواس، رئيس بعثة التنقيب هذا الاكتشاف اليوم أمام الصحافيين في الأقصر. وقال حواس في بيان إن البعثة الأثرية التي ترأسها "اكتشفت المدينة المفقودة تحت الرمال وكانت تسـمى "صعود آتون" ويعـود تاريخها الى عهد الملـك أمنحتب الثالث واستمر استخدام المدينة في عهد توت عنخ آمون أي منذ 3000 عام".

وتظهر الصور الموزعة مجموعة جدران تعود إلى عصر الملك أمنحتب الثالث، الذي تولّى الحكم بمصر الفرعونية في العام 1391 قبل الميلاد. ويواجه حواس اتهامات بالمبالغة في تقويم أهمية أعمال الحفر الأثري التي يشرف عليها والإعلان عن معلومات غير دقيقة من الناحية العلمية لكنه يرد بعرض اكتشافاته التي يقول إنها بالغة الأهمية.


يلفت موقع نداء الوطن الإلكتروني إلى أنّه ليس مسؤولًا عن التعليقات التي ترده ويأمل من القرّاء الكرام الحفاظ على احترام الأصول واللياقات في التعبير.